text.skipToContent text.skipToNavigation
Language:تحديد لغة:

مميزات وإيجابيات الدراسة في الخارج

إن الدراسة بالخارج تعتبر بحق أكثر من مجرد عملية تعليمية، إنها تجربة ذاتية شاملة

 

حقيقة، إن حصولك على شهادة دولية لا يوسع آفاقك الشخصية ويزيد فرصك المهنية والوظيفية، بل إنه يثري أيضاً خبراتك الحياتية والاجتماعية. وفيما يلي بعض الأسباب التي تجعلك تفكر في الدراسة بالخارج:

1-مجموعة متنوعة من مجالات الدراسة

تقدم لك الدراسة بالخارج مجموعة واسعة من ومتنوعة من البرامج والمجالات الدراسية التي يمكن لك اختيارها، بل ويشمل بعضها أيضاً فرصاً رائعة للعمل البحثي والتدريب العملي القائم على مهارات الطلاب. ويساعد ذلك بلا شك في توسيع آفاقك وفتح عالماً من الفرص التعليمية الجديدة أمامك. ليس هذا فقط، فبعض البرامج في الخارج تسمح لك أيضاً بأخذ برامج دراسية مزدوجة بأكثر من تخصص مختلف في نفس الوقت. حيث يمكنك من خلال هذا النظام السلس متابعة اهتماماتك بمجال الأدب أثناء دراستك للرياضيات مثلاً. ومن أجل ذلك تتعاون آي دي بي من خلال شراكات رسمية مع أكثر من 700 جامعة وكلية حول العالم. فتأكد من أنك ستجد ما تبحث عنه لدينا سواءً كان ذلك برامج دراسية عالية التخصص وبحثية أو برامج دراسة ذات بيئة دراسة فريدة ومشجعة، فنحن يمكننا مساعدتك في العثور على أفضل ما يناسبك.

2-تطوير قدراتك وتحسين فرصك الوظيفية

تبحث كبرى الشركات العالمية عن الخريجين الدوليين الحاصلين على شهادات عالمية معترف بها دولياً. فحصولك على شهادة جامعية دولية يعطي لصاحب العمل انطباعاً عن كونك شخصاً مقداماً، وعن مرونة فكرك، ووعيك الثقافي، وقدرتك على العمل الجماعي. فهذه التجربة الدراسية المميزة تضعك في المقدمة عندما يتعلق الأمر بسوق العمل والحياة المهنية.

3-التعمق في فهم اللغة الأجنبية والمجتمع الجديد

توضح الدراسات العلمية أن الاندماج في المجتمع والتعود على التعامل مع الآخرين تعد أحد أفضل الطرق لتعلم لغة هذا المجتمع الجديد بطلاقة حيث تمنحك قدرة كبيرة على فهم ثقافة تلك المجموعة من البشر. ونظراً لأنك ستتفاعل مع متحدثي اللغة الإنجليزية يومياً أثناء دراستك بالخارج كطالب دولي، فسيكون بإمكانك فهم اللغة الإنجليزية في سياقها الثقافي بسهولة أكثر.

قد يبدو العيش والدراسة والعمل باللغة الإنجليزية في البداية أمراً شاقاً، لكنك ستدهش من سرعة تعلمك، وتعودك، وتأقلمك. وسيساعدك التواصل باللغة الإنجليزية على أن تثق بنفسك وبقدراتك، وعلى التفوق في دراستك، وتكوين صداقات جديدة من كافة أرجاء العالم، وستتمكن من الوصول لروابط مهنية وفرص عمل كثيرة.

4-تعرضك للعديد من الخبرات الدولية المتنوعة

تساعدك الدراسة بالخارج على تعلم طرق جديدة للتعامل مع المواقف المختلفة، وكيفية إدارة وقتك بين الدراسة والعمل، وتجربة التعامل مع مجموعة أشخاص من خلفيات مختلفة. وهذا بدوره يساعدك أيضاً في استيعاب وتطوير خبراتك الحياتية والاجتماعية بشكل عام.

5-تجعل لديك منظور عالمي واسع

تتطور عقلية الطلاب الدارسين بالخارج ليصبحوا مطلعين وذوي وجهات نظر أرحب وأوسع وأكثر إدراكاً للثقافات المختلفة والأشخاص الآخرين. وأي كانت دراستك أو مجال تخصصك، فإن القدرة على التفكير من منظور متعدد الخلفيات سيساعدك على مواجهة التحديات الجديدة والطارئة، فضلاً عن التوصل لحلول مبتكرة في المستقبل. سوف تتخرج وأنت تمتلك مجموعة ثرية من الخبرات التي ستتيح لك التفكير بمزيد من الانفتاح والإبداع. وبينما أنت تتعلم مشاهدة العالم من خلال عدسات مختلفة، ستتعلم أيضاً أشياء جديدة عن وطنك الأم وثقافتك الأصلية.

6-خبرة حياتية رائعة

لا تنتهي تجربة دراستك بالخارج عند بوابات الحرم الجامعي. فخلال عطلات نهاية الأسبوع والعطلات الطويلة، ستتاح لك فرصة السفر للعديد من المناطق المبهرة في وجهتك الدراسية. وخبرات السفر تلك ستمنحك العديد من المكاسب والخبرات المختلفة عن وطنك الأم وستبني لك قصصاً مثيرة للاهتمام مع لأصدقائك وزملائك.

فوائد الحصول على شهادة بكالوريوس من الخارج

•كطالب دولي متخرج حديثاً من المدرسة، ستمنحك فرصة الدراسة بالخارج ميزة إضافية عن غيرك لأنك ستتعرض لطريقة مختلفة في التعلم، وستستفيد من خبرة العمل في مرحلة مبكرة من عمرك، وستزيد من فهمك للثقافات المختلفة، وستوسع من فرصك في إيجاد خيارات وظيفية ناجحة.

فوائد الحصول على شهادة دراسات عليا من الخارج

•ستعزز هذه الشهادة في الدراسات العليا من مهاراتك العملية، وستعطي لسيرتك الذاتية دفعة قوية مقارنة بنظرائك، وستساعدك في تطوير شبكة علاقاتك الاجتماعية والمهنية.

مقالات مختارة

صائح لنجاح الطلاب الدوليين في دراستهم بالسنة الأولى

قد أصبحت على وشك أن تبدأ في تحقيق حلمك بالدراسة في الخارج. لا شك أن هذه الرحلة ستغير حياتك كثيراً، فلا عجب أنك ستشعر ببعض التوتر والقلق، فكيف ستعيش في بلد غريب بدون أهلك وأصدقائك الذين اعتدت عليهم؟ لا تقلق! إليك الدليل الشامل لمساعدتك على قضاء عامك الدراسي الأول في الخارج بنجاح!

نصائح للبحث عن فرص العمل

يستمر عدد الخريجين الجدد الذين يلتحقون سنوياً بسوق العمل العالمي في النمو؛ ولذلك ليس من المدهش أن يشعر بعض الطلاب بالقلق من إمكانية حصولهم على فرص عمل بعد التخرج. فإذا أوشكت على التخرج، أو تخرجت بالفعل، قد تتساءل عن أفضل طريقة للحصول على وظيفة في سوق عمل تنافسي.

ببرجاء اختيار مستوى الدراسة

اقم بإدخال المادة، اختر من القائمة أو انقر للبحث

  • اابدأ في الكتابة، واختر من القائمة أو انقر للبحث

  • اقم بإدخال المادة، اختر من القائمة أو انقر للبحث

برجاء كتابة واختيار اسم المؤسسة

  • اكتب 3 حروف من اسم الجامعة واختر من القائمة

  • اكتب اسم الجامعة أو المدرسة واختر من القائمة